تقارير

سيناريوهات النهضة الاثيوبية تخيم علي مصير المصريين وتدفعهم لترك مصر

العطش والفقر يخيم علي مصر

أعلنت  اعلنت يوم الأربعاء 15 يوليو بداية ملء سد النهضة بمقدار 4.9 مليار متر مكعب، وهو ما بقدر بحوالي 8% من حصة مصر، حيث أن حصة مصر السنوية من نهر النيل 55.5 مليار متر مكعب .

وأعلنت أيضا أن خطتها لعملية ملء الخزان ستكون بين 5 سنوات إلى 7 سنوات فقط.

1- ماذا لو تم ملء السد خلال 7 سنوات؟

في حالة ما إذا تم ملء الخزان خلال 7 سنوات، سيزيد العجز المائي في مصر بمعدل 12 مليار متر مكعب سنويا، أي ما يقارب 22% من إجمالي حصة مصر الإجمالية السنوية من المياه، وبالتالي فقدان نحو 3 ملايين فدان أي نحو 30% من المساحة الزراعية لمصر، ما يعنى فقدان 9% من إجمالي القوى العاملة كحد أدنى، وارتفاع معدلات البطالة بنسبة 20%

2- ماذا لو تم ملء السد خلال 5 سنوات؟

أما إذا إعتمدت إثيوبيا ملء الخزان خلال 5 سنوات، فسيؤدي ذلك لزيادة العجز المائي في مصر بمعدل 20 مليار متر مكعب في السنة، أي ما يعادل 36% من حصة مصر الإجمالية السنوية من المياه، بما سيؤدي إلى بوار وتصحر 5 ملايين فدان، أي نحو 50% من مساحة مصر الزراعية، لتفقد مصر بذلك 15% من إجمالي القوى العاملة كحد أدنى، وترتفع معدلات البطالة بنسبة 27%، الأمر الذي سينعكس بشكل خطير على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية

الصادرات الزراعية (التي ستتأثر بسبب نقص مياه النيل بسبب سد النهضة) تمثل حوالي 18.7% من إجمالي الصادرات المصرية سنة 2018 بمقدار 63.76 مليار جنيه

ويقدر عدد العاملين بالقطاع الزراعي ومشتقاته حوالي 6.4 مليون مصري سنة 2015 يعني حوالي 25.6% من إجمالي القوة العاملة في مصر

هذا الأثر الهائل على صادرات مصر وعلى رقعتها الزراعية من المسئول المباشر عنه ؟

المسئول المباشر عنه هو من وقع اتفاق المبادئ في 2015 معطيا المشروعية لإثيوبيا في بناء السد.

المسئول عنه هو من لم يستمع لنصائح الخبراء بعدم توقيع الاتفاقية.

المسئول المباشر عنه هو من استخدم أسلوب التنويم للشعب كله وظل طيلة خمس سنوات يكذب ويقول للناس اطمئنوا لا مشكلة وكل الأمور محلولة حتى استفاقت البلاد على الكارثة.

المسئول المباشر عنه هو من امتنع عن استخدام أي أداة ضغط دبلوماسية أو حتى عسكرية للتفاوض قبل فوات الأوان.

المشكلة أن المسئول المباشر هذا بعد أن ظل سنوات يخدر شعبه بالأماني بعد توقيعه الكارثي، خرج بعدها يلقي المسئولية على الشعب عندنا تحرك بحثا عن كرامته.

ولو استمرت اثيوبيا في برنامجها دون تدخل من النظام المصري الحاكم فسوف يضطر كثيرا من المصريين للهجرة من مصر

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق