تسجيل الدخول

اخر مستجدات الحرب في ليبيا اسر مائة من قوات حفتر وتدمير لمعداته

خبر من هناك
admin18 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
اخر مستجدات الحرب في ليبيا اسر مائة من قوات حفتر وتدمير لمعداته

كشفت قوات حكومة الوفاق الليبية السبت، عن حصيلة عمليتها العسكرية لاستعادةمدينة ترهونة، جنوب العاصمة طرابلس.

وذكر الناطق باسم قوات بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق الليبية، مصطفى المجعي،أنه تم أسر أكثر من 100 عنصر من قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر خلال العمليات فيترهونة ومحاور جنوب العاصمة، لافتة إلى أنه تم السيطرة أيضا على مناطقالحواتموالشريداتوالرواجحوالعباناتداخل مدينة ترهونة.

وأكد المجعيأن العملية مستمرة، ولن تنتهي إلا ببسط السيطرة الكاملة على ترهونة،مشيرا إلى أننا سيطرنا على مركبات عسكرية، بينها مدرعات إماراتية، وكميات كبيرة منالذخائر والأسلحة.

 

وكان مصدر عسكري صباح السبت، إن قوات الحكومة الليبية بدأتعملية عسكرية لتحرير ترهونة، التي شكلت على مدار عام كامل محور ارتكاز أساسيلقوات حفتر.

وتحتضن ترهونة (88 كم جنوبي طرابلس)، غرفة العمليات المركزية لقوات حفتر، ومنهاترد الإمدادات العسكرية لمحاور جنوب العاصمة.

وفي سياق متصل، أعلن الناطق باسم قوات حكومةالوفاقمحمد قنونو في بيان نشرهالمركز الإعلام لعمليةبركان الغضب، أن مقاتلاتهم استهدفت آليتين عسكريتين لقواتحفتر في مدينة ترهونة.

وشرعت قوات الوفاق بقطع خطوط الإمداد عن المدينة، حيث ركزت خلال الأسابيع القليلةالماضية على ضرب قوافل الإمدادات التي ترد على الطريق الواصل بين مدينة بني وليدجنوب شرقي طرابلس، وبين ترهونة، لا سيما عربات الذخائر والوقود، الأمر الذي أدىلخلق أزمة وقود في ترهونة، وجعل محيطها مكشوفا لطيران الوفاق.

 

وظلت الوفاق تبعث برسائلحربإلى ترهونة منذ أن امتصت الهجوم المباغت الذيبدأه حفتر في الرابع من نيسان/ أبريل 2019، حيث شنت العديد من الهجمات الجويةوالبرية على المدينة.

ففي الـ20 من كانون الأول/ ديسمبر الماضي، شنتالوفاقهجوما على قوات حفتر فيترهونة، وتمكنت من طردها من منطقة الداوون داخل المدينة.

وفي أيلول/ سبتمبر الماضي، اقتربت قوات حكومة الوفاق من الحدود الشمالية لترهونة،من محور القويعة القريب من مدينة القرابوللي (45 كلم شرق طرابلس).

Comments

comments

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.